الأمم المتحدة تحذر: السوريون فقدوا الثقة في قدرة المجتمع الدولي على إنهاء صراع بلادهم

حذرت الأمم المتحدة من استمرار معاناة السوريين وفقدان ثقتهم في قدرة المجتمع الدولي على مساعدتهم لإنهاء الحرب المستمرة في بلادهم منذ 10 سنوات.

جاء ذلك في رسالة فيديو مسجلة بُثت، الثلاثاء، خلال مشاركة الأمين العام للأمم المتحدة ،أنطونيو غوتيريش، في مؤتمر “بروكسل الخامس” حول دعم سوريا.

وقال غوتيريش: “إن العديد من السوريين فقدوا الثقة في قدرة المجتمع الدولي على مساعدتهم لإنهاء الحرب المستمرة منذ 10 سنوات في سوريا”.

وأوضح أن “الحرب في سوريا ليست حربها فقط، وإنهاؤها والمعاناة الهائلة التي لا تزال تسببها هي مسؤوليتنا الجماعية”.

اقرأ أيضا : الأمم المتحدة تدعو لمحاسبة مرتكبي الجرائم في سوريا وتجديد الالتزام بوقف “الأعمال العدائية” فورا

وتابع “لدي قناعة بأننا ما زلنا نستطيع، إلى جانب الأطراف السورية نفسها، التوصل إلى تسوية سياسية تفاوضية تماشياً مع قرار مجلس الأمن 2254”.

وحث غوتيريش على”مساعدة الأمم المتحدة لتلبية الاحتياجات المتزايدة، والمساعدة في تخفيف العبء المالي الكبير عن البلدان التي تستضيف اللاجئين”.

وأكمل أن “كل شهر يقدم العاملون في المجال الإنساني المساعدة إلى 7.6 ملايين شخص في سوريا”.

وأشار إلى أن 10.5 ملايين شخص يحتاجون إلى الدعم، مؤكداً أن “9 من كل 10 سوريين يعيشون في فقر، وأن المساعدة الإنسانية هي المصدر الوحيد لبقائهم على قيد الحياة”.

وشدد غوتيريش على أن “السوريون عانوا منذ 10 سنوات الموت والدمار والتهجير والحرمان، وقتل مئات الآلاف من المدنيين وجرح الملايين، وتم إجبار أكثر من نصف السكان على ترك منازلهم، وتعرض عدد لا يحصى من الآخرين للجوع تحت الحصار أو التعذيب أو الاعتقال غير القانوني أو الاختفاء القسري”.

وفي سياق متصل، أكدت الأمم المتحدة أن دعم السوريين والدول المضيفة “يتطلب توفير أكثر من 10 مليارات دولار خلال العام الحالي، منها 4.2 مليارات دولار داخل سوريا، و5.6 مليارات لدعم اللاجئين في المنطقة”.

كما دعت الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر المانحين الدوليين إلى المساعدة في إعادة بناء سوريا، لا سيما لإصلاح خدمات الصحة والمياه والكهرباء.

يُذكر أن المؤتمر الذي تنظمه الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، يشارك فيه نحو 80 وفداً من خمسين دولة فضلاً عن مشاركة منظّمات غير حكومية ومؤسّسات مالية دولية.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى