“يونيسف” تعلق حول مقتل أطفال ومعلمة بقصف للنظام وروسيا في إدلب

أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، مقتل أربعة أطفال ومعلمة في أثناء توجههم إلى المدرسة صباح الأربعاء، بقصف على سوق شعبي في مدينة أريحا الخاضعة لسيطرة المعارضة بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وقالت “يونيسف” في بيان، الأربعاء، إن “عنف اليوم هو تذكير آخر بأن الحرب في سوريا لم تنته بعد. يستمر المدنيون، ومن بينهم العديد من الأطفال، في تحمل وطأة الصراع الوحشي الذي دام عقداً من الزمن”.

اقرأ أيضا: ضحايا مدنيون بينهم أطفال بقصف لقوات النظام على أريحا (فيديو)

وأضافت أن “الهجمات على المدنيين، بما في ذلك الأطفال، هي انتهاك للقانون الإنساني الدولي”.

وشددت المنظمة على ضرورة أن “يكون الأطفال قادرين على الوصول إلى مدارسهم بأمان”، وكررت دعوتها إلى “أولئك الذين يقاتلون بأن الأطفال ليسوا هدفاً. يجب حمايتهم في جميع الأوقات وخاصة في أوقات النزاع”.

وصباح الأربعاء، قتل 10 أشخاص، بينهم أربعة أطفال وامرأة، وأصيب 20 آخرون، بينهم حالات حرجة، بقصف للنظام وروسيا على أبنية سكنية وسوق شعبي في أريحا، وفق “الدفاع المدني السوري”.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى