وفود سورية تزور الولايات المتحدة في وقت واحد

تزور الولايات المتحدة، ثلاثة وفود سوريّة تمثّل نظام الأسد، و”الائتلاف الوطني السوري” المعارض، و”الإدارة الذاتية” المسيطرة على غالبية شمال وشرق سوريا، تزامناً مع انطلاق أعمال الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وقال رئيس “هيئة التفاوض السورية” المعارضة، أنس العبدة، الاثنين، إن وفداً مشتركاً من الهيئة والائتلاف يزور الولايات المتحدة بالتزامن مع انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة، لبحث التطورات في درعا وإدلب ودمشق وحلب والمناطق السورية كافة، وأوضاع السوريين في المخيمات ودول اللجوء.

اقرأ أيضا: السويد تتوجه لسحب إقامة اللاجئ السوري الذي يزور بلاده

وأضاف أن الوفد سيبحث مع المسؤولين العرب والأوروبيين والأميركيين وغيرهم الملف السوري، وضرورة حشد التأييد الدولي لتفعيل القرار الأممي 2254 بسلاله كافة دون استثناء.

وأشار العبدة إلى أن الوفد سيشدد على خطورة تأجيل ملف إطلاق سراح المعتقلين من سجون النظام، لما يحمل هذا الملف من أهمية وحساسية خاصة.

ويشارك بوفد المعارضة رئيس الائتلاف سالم المسلط، ونائبيه عبد الحكيم بشار وربا حبوش، ورئيس هيئة التفاوض أنس العبدة، والرئيس المشارك للجنة الدستورية عن المعارضة هادي البحرة، وآخرين.

إلى ذلك، وصل إلى واشنطن وفد من “الإدارة الذاتية”، برئاسة الرئيسة التنفيذية لـ “مجلس سوريا الديمقراطية” إلهام أحمد، ومشاركة رئيس المجلس المحلي لدير الزور غسان اليوسف، وعدد من الشخصيات في “الإدارة الذاتية”.

وبحسب أوساط من ممثلي “مسد” في واشنطن، ستعقد أحمد اجتماعات مكثفة مع عدد من مسؤولي إدارة بايدن، جرى التكتم عن أسمائهم، “لتجنب الضغوط التي يمكن أن تمارسها تركيا”، مضيفة أن الوفد الكردي يرغب في سماع مواقف واضحة من الأميركيين، بدعم من المسؤول الأميركي عن ملف الشرق الأوسط بريت ماكغورك، الذي تربطهم به علاقات جيدة، خصوصاً حول مخاوفهم من خطط تركية مبيتة تجاه مناطقهم.

كما يشارك النظام السوري في أعمال الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة بوفد رسمي يرأسه وزير الخارجية فيصل المقداد، ويضم نائبه بشار الجعفري، ومدير إدارة المكتب الخاص عبد الله حلاق.

ومن المقرر أن يلقي المقداد كلمة يوم الاثنين المقبل، تتضمن موقف النظام من مختلف القضايا والتطورات المتعلقة بالوضع في سورية والمنطقة.

المصدر: الشرق سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى