وفاة هدية عباس.. أول رئيسة لمجلس الشعب في حكم نظام الأسد

توفيت أمس السبت، في “مشفى دير الزور العسكري” إثر نوبة قلبية، هدية عباس أول امرأة عينها نظام الأسد رئيسة لمجلس الشعب في سوريا.

“مجلس الشعب” التابع للنظام نعى عباس عن عمر ناهز 63 عاماً، المنحدرة من محافظة دير الزور، وتحمل شهادة دكتوراه في الهندسة الزراعية من جامعة حلب وعملت مدرسة في جامعة “الفرات”.

اقرأ أيضا: واشنطن تؤكد أنها لم ترفع العقوبات عن نظام الأسد

عباس شغلت مناصب منها عضو في المكتب “الإداري للاتحاد الوطني لطلبة سورية لفرع المنطقة الشرقية” منذ عام 1978 حتى عام 1983، ومن ثم رئيسة لـ”المكتب الإداري للاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع دير الزور الرقة” منذ عام 1983 حتى عام 1988 وعضو قيادة “فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي” من عام 1988 حتى عام 1998.

وفي حزيران 2016 تسلمت هدية خلف عباس، رئاسة “مجلس الشعب”، كأول امراة تتسلم المنصب في سوريا.

وبعد عام من تسلمها لهذا المنصب، صوت “مجلس الشعب” بأغلبية خلال جلسة استثنائية، على إقالة رئيسة المجلس، هدية عباس، من منصبها، وتعيين نائبها لفترة انتقالية.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى