وفاة شاب ثلاثيني بسبب البرد في دمشق

توفي شاب ثلاثيني في العاصمة السورية دمشق، بسبب موجة البرد الشديد التي تضرب المنطقة حالياُ، في ظل نقص في وسائل التدفئة وارتفاع سعرها.

وقال موقع “صوت العاصمة” إن شاباً من قاطني منطقة نهر عيشة على أطراف العاصمة دمشق، توفي يوم الإثنين الماضي، من جراء تعرضه للبرد الشديد، في ظل انعدام كافة وسائل التدفئة من منزل عائلته.

اقرأ أيضا: وفاة شابة في القرداحة بسكتة قلبية جراء البرد الشديد

وأضاف الموقع أن الشاب يُعاني من مرض مزمن بالكلى، يسبب له اعتلالا مؤقتا بصحة جسده، ما يجعل تدفئة جسده أمرا صعبا، مشيراً إلى أن عائلة الشاب حاولت تدفئته بالوسائل المتوفرة لديها، إلا أنها لم تجدِ نفعاً.
وأكد أن عائلة الشاب حاولت إسعافه إلى أحد المستشفيات بعد تردي حالته الصحية، إلا أنه فارق الحياة قبل وصوله المستشفى.
يشار إلى أن سوريا تعيش تحت وطأة منخفض جوي صاحبه هطولات ثلجية كثيفة فاقمت معاناة المهجرين في المخيمات التي يعيشون فيها أوضاعاً مأساوية، مع استمرار العاصفة الثلجية.

زر الذهاب إلى الأعلى