وزير ألماني: على روسيا ضمان استمرار وصول المساعدات إلى سوريا

طالب وزير التنمية الألماني غيرد مولر، روسيا، بعدم إعاقة وصول المساعدات الأممية لملايين الأشخاص في شمال سوريا.

وجاء ذلك في وقت ترى فيه روسيا من منظورها أنه من الممكن نقل المساعدات الأممية عبر دمشق.

اقرأ أيضا: رصاص الاحتفالات بالنجاح في الثانوية يصيب شاباً في اللاذقية

ونقلت صحيفة “أوغسبورغر ألغيماينيه” الألمانية، عن الوزير التنمية قوله إنه يتعين على الحكومة الروسية أن تضمن في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة استمرار وصول منظمات الإغاثة عبر المعبر الحدودي الوحيد باب الهوى.

وأضاف مولر: “التهديد بوقف تمديد فتح المعبر في شمال سوريا أمام المساعدات الإنسانية، ليس مقبولاً”.

و يمر عبر معبر باب الهوى يومياً شاحنات تنقل مساعدات من تركيا إلى منطقة الثوار السورية.

ومن المحتمل أن تنتهي الآلية المعتمدة أممياً في 10 تموز/يوليو الجاري، إذا لم يتفق مجلس الأمن الأممي على تمديد فتح المعبر الحدودي.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أشار في خطاب للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إلى استخدام حق الفيتو ضد التمديد.

ومن الممكن من المنظور الروسي، نقل المساعدات الأممية عبر دمشق.

وأضاف وزير التنمية الألماني: “الإمدادات عبر الحدود تعد بالنسبة لهؤلاء النساء والرجال والأطفال ضرورية للبقاء على قيد الحياة”.

وأشار إلى أن إغلاق المعبر الحدودي “سيكون كارثياً في ظل الوضع الذي ينتشر فيه فيروس كوفيد 19 في سوريا”.

وختم: ” الوضع الإنساني يتفاقم، وبدلاً من غلق المعبر الحدودي الوحيد المتبقي، فإننا بحاجة لمعبرين على الأقل”.

المصدر: DPA

زر الذهاب إلى الأعلى