وزارة أوقاف النظام تصدر قراراً بشأن المفتي أحمد حسون بعد تحريفه لتفسير القرآن

أصدرت وزارة الأوقاف في حكومة نظام الأسد، قرارًا بشأن المفتي أحمد بدر الدين حسون، بعد أيام من تحريفه تفسير آيات من القرآن الكريم في مجلس عزاء المطرب صباح فخري.

وجاء في القرار: “يحال على التقاعد الشيخ الدكتور أحمد بدر الدين حسون، الموظف الديني بوظيفة المفتي العام للجمهورية العربية السورية”.

اقرأ أيضا: “أوقاف نظام الأسد” تكذب أحمد حسون بشأن تفسيره سورة “التين” بعزاء صباح فخري

وبررت الوزارة سبب الاستقالة بأن حسون بلغ السن القانونية وانتهت مدة ولايته المحددة ضمن القانون رقم 31 للعام 2018.

وتعتبر ولاية مفتي النظام المذكور منتهية عمليًا منذ الخامس والعشرين من شهر تشرين الأول الفائت، من العام 2021.

وأثار حسون ضجة واسعة، خلال الأيام القليلة الماضية، بعد حضوره مجلس عزاء المطرب صباح فخري بحلب، وتفسيره سورة التين، بأن الله خلق شعوب مكة وبلاد الشام وسيناء في أحسن تقويم، فإن تركَت شعوبُ تلك المناطق بلادَها ردها الله إلى أسفل السافلين.

وردت وزارة أوقاف النظام السوري على تفسيرات المفتي حسون برفضها جملةً وتفصيلًا، واعتبرتها تعصبًا، ووصفتها بالتفسيرات المنحرفة.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى