واشنطن تكشف عن محور أميركي خليجي أوروبي جديد لمواجهة إيران وأنشطتها

كشف نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى، دانييل بنايم، عن قيام محور أميركي خليجي أوروبي جديد، لمعالجة المخاوف العالمية من برنامج إيران النووي وأنشطتها الإقليمية.

وفي مقابلة مع قناة “الحرة” الأميركية، أكد بنايم أن “هذا الترتيب سيتم نقاشه خلال الجولة التي يقوم بها الوفد الأميركي، برئاسة روبرت مالي الموجود في المنطقة والذي سينضم إليه بنفسه بعد أيام”.

اقرأ أيضا: واشنطن تؤكد أنها لم ترفع العقوبات عن نظام الأسد

وأوضح أن “المجتمع الدولي يقف موحداً في مطالبة إيران بمعالجة المخاوف النووية للعالم، والبدء بمعالجة التحديات التي يسببها تصرفها الإقليمي”.

وأشار إلى أن الهدف من هذا المحور “إرسال إشارة إلى العالم أن حلفاء أميركا الأساسيين في أوروبا وأصدقاءنا القريبين في الشرق الأوسط يقفون معاً”، مضيفاً “إننا كلنا نقف سوياً في إرسال رسالة واضحة إلى إيران وأي واحد يدعم إيران في ذلك عبر القول: عليكم معالجة القضايا النووية، ولا يمكنكم أن تفرقوا بيننا، وعليكم العمل معنا سوياً لمعالجة كل هذه القضايا النووية والإقليمية كذلك'”.

من جهة أخرى، قال المسؤول الأميركي إن رسالة واشنطن لدول الخليج والمنطقة هي “أننا في المنطقة لنبقى، ولدينا شراكات قوية وثابتة بنيت عبر عقود من الزمن ونحن حريصون على مواصلتها لعقود مقبلة”.

وأكد بنايم أن الجيش الأميركي “منقطع النظير، وليس هناك أي جيش آخر يمكنه أن ينافسنا، ويمكننا أن نكون في أي مكان وفي أي وقت نريد أن نكون فيه”، مشدداً على أن “الدور الأميركي في المنطقة غير محدد بقواتها، والولايات المتحدة تعتمد الدبلوماسية لتخفيف التوترات وحل الخلافات”.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى