هل يستعد حزب الله لعملية عسكرية جديدة جنوبي سوريا؟

نقلت مصادر إعلامية، أنباء تتحدث عن استعدادات لما يسمى بـ “حزب الله” اللبناني، لعملية عسكرية جديدة في درعا جنوبي سوريا.

وذكر موقع نداء بوست، إن النظام جند مئات الشبان السوريين، وأجرى ثلاث دورات تدريبية لهم في الأراضي اللبنانية.

اقرأ أيضا: هولندا تقرر سجن لاجئ سوري لمشاركته في إعدام ضابط لدى نظام الأسد

و خرج النظام 1500 مقاتل سعياً لإقحامهم في معارك جديدة، وقد تكون درعا الوجهة القادمة بعد تعثر المفاوضات مع اللجنة المركزية.

وأكد المصدر أن “حزب الله” جند 1500 شاب سوري، ودربهم في معسكرات خاصة في منطقة “البقاع” اللبنانية الحدودية مع سوريا منذ مطلع العام الحالي.

و أجرى الحزب 3 دورات تدريبية مدة كل واحدة 4 أشهر، حيث اختتم أخر دورة في شهر حزيران الماضي، وضمت هذه الدورات الشبان ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاماً من مختلف المحافظات السورية.

ولفت المصدر إلى أن النسبة الأكبر من المجندين من حمص وحلب، ويتم قبول المجند بعد إجراء دراسة أمنية شاملة عن طريق فروع أمن النظام.

والغاية من عمليات التجنيد هذه المشاركة في المعارك القادمة في سوريا بالتزامن مع استعدادات “حزب الله” لتنفيذ عملية عسكرية بمشاركة “الحرس الثوري” الإيراني و”الفرقة الرابعة” بجيش الأسد، لاقتحام درعا.

جاء ذلك بعد فشل المحاولات الروسية الأخيرة خلال المفاوضات مع اللجنة المركزية.

زر الذهاب إلى الأعلى