“نقابة الفنانين السوريين” تكشف عن حالة زهير رمضان الصحية بعد انتشار نبأ وفاته

كشفت “نقابة الفنانين السوريين” في دمشق، عن تدهور صحة نقيب الفنانين زهير رمضان بسبب تعرضه لالتهاب رئوي حاد منعه من الظهور في الآونة الأخيرة.

ونقلت “النقابة” عبر منشور على حسابها في فيس بوك، شكر وتقدير زهير رمضان للذين تواصلوا معه للاطمئنان إلى صحته. وجاء في المنشور: “يتقدم نقيب الفنانين في الجمهورية العربية السورية الأستاذ زهير رمضان بكل الشكر والتقدير والمحبة لكل من اتصل أو سأل أو حاول الاطمئنان عن صحته”.

اقرأ أيضا: زهير رمضان يمنع التدخين في الأعمال الفنية السورية باستثناء “الضرورات الضاغطة”

وأضافت أن “الأستاذ” زهير رمضان يمرّ “بعارض صحي (التهاب رئة)، وهو حالياً في مرحلة الاستشفاء والجلسات العلاجية للشفاء التام والعودة إلى العمل النقابي والفني”.

ولفتت “نقابة الفنانين السوريين” إلى أن رمضان “يعتذر من الجميع عن المراسلة أو الاتصال أو الزيارة.. التزاماً بتوجيهات الأطباء. متمنياً للجميع دوام الصحة والعافية”.

من جهته، أفاد المخرج صفوان نعمو على حسابه في فيس بوك، أن رمضان “يعاني من وضع صحي حرج”.

ودعا نعمو زملاءه “الفنانين” إلى ضرورة “الوقوف مع بعضنا جميعاً أكثر من أي وقت لندعو الله لهُ أن يشفيه ويعافيه ويعود بأقرب وقت بيننا. الشفاء العاجل للفنان زهير رمضان” بصرف النظر عن الاختلاف حول “قراراته كرئيس لنقابة الفنانين”.

ويأتي توضيح كل من “نقابة الفنانين” والمخرج نعمو حول صحة رمضان، بعد تداول مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس الجمعة نبأ يفيد بـ “وفاته” بسبب “وعكة صحية”.

ويعتبر بعض المتابعين أن مرض زهير رمضان عبارة عن “قصة مركّبة” لا صحة لها، والغاية منها تبرير عدم مشاركته في تشييع جثمان الفنان السوري الراحل صباح فخري، وذلك لاعتبارات خاصة بـ “نقيب الفنانين” تتعلّق بمدى ولاء الأشخاص لنظام الأسد، حيث سبق أن رفض المشاركة في مراسم تشييع المخرج السوري حاتم علي.

زر الذهاب إلى الأعلى