نظام الأسد يمنع متابعة حسابات وصفحات فيسبوك ويهدد المتفاعلين معها بالملاحقة القضائية

أعلنت وزارة الداخلية لدى نظام الأسد، منع متابعة صفحات وحسابات عديدة، في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مهددة المتفاعلين فيها بالملاحقة القضائية.

وحدد فرع مكافحة جرائم المعلوماتية التابع لإدارة الأمن الجنائي في نظام الأسد، أسماء 20 صفحة، قال إنها تدار من الخارج، و هي “هنا سوريا” التي زعم أنها تدار من الولايات المتحدة والإمارات.

اقرأ أيضا: للمرة الأولى.. إدارة بايدن تفرض عقوبات على فصيل سوري معارض

ومن تلك الصفحات التي ضمنها النظام، صفحة “الفساد في سوريا” و”الصفحة الرسمية للتطوير ومحاربة الفساد و”كشف فساد دواعش الداخل” و”الميزان وجيفارا طرطوس التي تدار من الإمارات.

وأضاف صفحة “هموم الشعب السوري” و”وجعك يا وطني” و”أماني مخلوف” و”رنا جعفر” التي تدار من تركيا، وصفحة نعم لرامي مخلوف” التي تدار من السعودية والمكسيك.

وحددت سلطات الأسد، صفحة “الفساد الإداري في سوريا” التي تدار من السعودية، وصفحة “البهلولية نيوز” التي تدار من تركيا وبوليفيا والسلفادور، من بين الصفحات التي يمنع متابعتها.

وبالإضافة إلى ماسبق حددت: حساب “أنيسة أبو حرب” ويدار من مصر ودولة أنتيغوا وبربودا، وحساب “فاطمة علي سليمان والذي يدار من ألمانيا ولبنان، وحساب “سمير متيني ويدار من ألمانيا وكردستان العراق، وحساب “فهد المصري” ويدار من الكيان الإسرائيلي والبرتغال وجزر سليمان.

وهدد فرع مكافحة الجرائم الالكترونية، بملاحقة متابعي تلك الصفحات والمتفاعلين معها بالملاحقة القضائية.

زر الذهاب إلى الأعلى