نظام الأسد يعتقل شابا وفتاة بتهمة الابتزاز عبر مواقع التواصل الاجتماعي في سوريا

اعتقلت قوى الأمن الجنائي التابعة للنظام، شاباً وفتاة بتهمة ابتزاز مواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن طريق تهديدهم بصور ومقاطع فيديو.

وادعت وزارة الداخلية في حكومة النظام، أن معلومات وردتها حول تعرض أشخاص لابتزاز عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن طريق تهديدهم بنشر صور ومقاطع فيديو مسجلة لهم بأوضاع محرجة، حيث يطلبون من ضحاياهم مبالغ مالية كبيرة لقاء عدم نشر الصور والتسجيلات.

اقرأ أيضا: خوف وابتزاز .. امرأة في حمص تحصل على ملايين الليرات السورية عبر فخ التعارف

وأشارت “الوزارة” إلى أن “فرع مكافحة الجرائم المعلوماتية بإدارة الأمن الجنائي تمكن من كشف الفاعلين، وألقي القبض على شاب وفتاة يبتزان المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.

وفي سياق متصل، أعلنت داخلية النظام عن تنظيم أكثر من 1200 ضبط منذ بداية العام واعتقال أكثر من 160 شخصا بتهمة “الاحتيال عبر الشبكة” أو الابتزاز أو الذم والتشهير بالآخرين.

وقال رئيس فرع مكافحة جرائم المعلوماتية بوزارة الداخلية في حكومة النظام، لؤي شاليش، إنّ “أكثر من شبكة تمارس الابتزاز الإلكتروني وتدار من الخارج”، مشيراً إلى أنّ الجريمة المعلوماتية حسب المرسوم التشريعي رقم 17 لعام 2012 هي الجريمة التي ترتكب بواسطة الأجهزة الحاسوبية ويكون الهدف إحداث الضرر على الجهاز الحاسوبي أو المنظومة المعلوماتية مثل استخدام برامج خبيثة وتحويلها لأغراض إجرامية كما تشمل الحالات التي تستخدم فيها الأجهزة الحاسوبية كوسيلة أو أداة لارتكاب جرائم مثل القدح والذم والتحقير، بحسب ما أدلى به لوكالة أنباء النظام “سانا”.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى