ميليشيا “فاطميون” تستولي على منازل للمدنيين في الميادين بدير الزور

استولت ميليشيا “لواء فاطميون” الموالية لإيران، خلال الأسبوع الماضي، على 13 منزلاً في أحياء مختلفة من مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي.

وقالت مصادر محلية إن تلك المنازل يسكن فيها أقرباء لمالكيها الأصليين أو من معارفهم وأصدقائهم، وبعضها غير مأهول منذ سيطرة قوات الأسد والميليشيات الإيرانية عليها في أواخر عام 2017 .

وأضافت أن ميليشيا “لواء فاطميون” أمهلت تلك العوائل مدة 15 يوماً لإبراز عقد ايجار نظامي بينهم وبين المالك أو توكيل بالتصرف في هذه الأملاك، ويعتبر هذا الطلب تعجيزياً كون المالكين خارج البلاد في الغالب ولا يستطيعون العودة لأنهم ضمن قوائم المطلوبين لنظام الأسد.

اقرأ أيضا : مقتل طفل وإصابة والدته دعساً بمدرعة إيرانية في ريف حمص الشرقي

يُذكر أن ميليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني صادرت الأسبوع الماضي 70 منزلاً في البوكمال بريف ديرالزور الشرقي، ونقلت ملكيتها إلى عناصره الذين مُنحوا الجنسية السورية مؤخراً.

ويحصل عناصر ميليشيا “لواء فاطميون”، المؤسس عام 2014، على رواتب ومنح مالية مُقدمة من إيران تصل إلى 500 دولار أمريكي شهرياً، وينتشرون في محافظة دير الزور عامةً ومدينة الميادين في ريفها الشرقي بشكل خاص.

زر الذهاب إلى الأعلى