موسكو تشكك بفعالية مؤتمر بروكسل لعدم دعوة نظام الأسد

شككت موسكو بفعالية مؤتمر “بروكسل الخامس” لدعم مستقبل سوريا والمنطقة، بسبب رفض الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة دعوة نظام الأسد لحضور المؤتمر.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، خلال مشاركته بالمؤتمر الثلاثاء، إن “رفض الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة دعوة النظام السوري إلى مؤتمر دولي لمانحي سوريا يثير شكوكاً حول جدواه”.

وأضاف فيرشينين أن “المؤتمر يُراد منه، وفقاً لمنظميه ضمان الدعم الإنساني ودفع التسوية السياسية في سوريا، لكن هذه القضايا المهمة بالنسبة للسوريين، من المقترح مناقشتها دون مشاركتهم المباشرة، بما في ذلك عدم دعوة حكومة سوريا، وهي عضو بالأمم المتحدة”.

اقرأ أيضا : لجمع التمويل اللازم للمساعدات.. واشنطن تشارك في مؤتمر للمانحين حول سوريا

وأوضح أن “هذا الموقف لا يمكنه سوى أن يثير الأسف والأسئلة حول مدى فعالية المؤتمر”.

واختتم مؤتمر “بروكسل الخامس” أعماله، الثلاثاء، بتعهدات بلغت 6.4 مليارات دولار، وهي أقل من الهدف البالغ عشرة مليارات دولار.

يُذكر أن النسخة الخامسة من المؤتمر الذي عُقد افتراضياً بسبب جائحة كورونا، شارك فيها أكثر من 50 دولة و30 منظمة دولية.

المصدر: RT

زر الذهاب إلى الأعلى