مواطن بولندي يطلق خطة لدعم المهاجرين القادمين من بيلاروسيا

قدّم محام بولندي خطة تهدف إلى دعم المهاجرين غير الشرعيين القادمين عبر الحدود من بيلاروسيا باتجاه بولندا، والمعرضين لأخطار تهدد حياتهم داخل الغابات الحدودية.

وخصص المحامي “كميل سيلر” صفحة على الفيس بوك لمشروع خطته، وجّه من خلالها دعوة للمواطنين المقيمين في المنطقة الحدودية بأن يشعلوا أضواء خضراء لإعطاء إشارة للمهاجرين بمنحهم الطعام والمأوى. وكتب المنشورات باللغة الإنجليزية والبولندية والعربية للفت انتباه المهاجرين إلى الإشارات.

اقرأ أيضا: احتجاجات في العاصمة البولندية “وارسو” على قسوة تعامل الحكومة مع المهاجرين

وفي حديث لصحيفة محلية، قال سيلر إن “كثيرا من المهاجرين عرضوا أنفسهم للخطر بالبقاء في الغابات في درجات حرارة جليدية بدلاً من طلب المساعدة من السكان المحليين، لأنهم خائفون”.

وأوضح سيلر الذي يقيم في منطقة تبعد 5 كيلومترات من الحدود، إن “المهاجرين الذين يطرقون الأبواب في المنطقة الحدودية سيحصلون على الطعام والملابس والإسعافات الأولية، كما يمكنهم شحن هواتفهم أيضاً”.

وقال منتقداً موقف الحكومة البولندية: “سلطات بلادنا التي سنت قوانين قاسية، ستدخل حيز التنفيذ قريباً لإعادة المهاجرين، تدرك أن البعض سيموتون بسبب ذلك. نحن سكان المناطق الحدودية لن نسمح بموتهم. سنحتفظ بإنسانيتنا”.

ولم يستبعد سيلر أن يلفت الضوء الأخضر على أسطح المنازل نظر السلطات أيضا فيلقون القبض على المهاجرين، ويرجّح أن البعض سوف يستدرج المهاجرين بالأضواء الخضراء لتسليمهم إلى السلطات التي سوف تعيدهم بدورها باتجاه بيلاروسيا.

وأعلنت السلطات في كل من بولندا ولاتفيا وليتوانيا ازدياد عدد اللاجئين من بلدان كسوريا والعراق وأفغانستان بشكل كبير، يقطعون الحدود عبر بيلاروسيا.

الحدود البولندية تعلن حالة الطوارئ

وفي الثاني من أيلول الماضي، أعلن حرس الحدود البولندي حالة الطوارئ على الحدود مع بيلاروسيا، حيث أنشأ 183 نقطة عسكرية على طول الحدود.

بولندا تعلن إنقاذ مهاجرين سوريين من الغرق في مستنقع

كما صوّت البرلمان البولندي في الأسبوع الماضي على تعديل لقانون الأجانب، يسمح بموجبه لحرس الحدود بإرجاع المهاجرين غير الشرعيين، حيث صوت لصالح القانون 50 عضواً وعارضه 45، وامتنع خمسة عن التصويت.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى