fbpx

من بين 50 كومبارساً.. “المحكمة الدستورية العليا” تختار اثنين لمشاركة بشار الأسد في مسرحية “انتخابات الرئاسة”

أعلنت المحكمة الدستورية العليا التابعة لنظام الأسد، الاثنين، قبول طلبات 3 مرشحين لخوض ما أسمته بـ “الانتخابات الرئاسية”، ورفض بقية الطلبات “لعدم استيفائها الشروط الدستورية والقانونية”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لرئيس “المحكمة الدستورية العليا”، محمد جهاد اللحام، قال فيه إن المحكمة درست طلبات المتقدمين التي بلغ عددها 51 طلباً، واتخذت قراراً في كل منها، رفضاً أو تأكيداً، وقررت بعد فتح صندوق تأييدات الأعضاء قبول طلبات بشار الأسد، وعبد الله سلوم عبد الله، ومحمود أحمد مرعي.

اقرأ أيضا : بشار الأسد يصدر “عفواً عاماً” قبيل “الانتخابات الرئاسية”.. تعرف إلى التفاصيل

وأشار اللحام إلى أن القرار يعد أولياً وليس نهائياً، مضيفاً: “يحق لمن رفضت طلبات ترشحهم التظلم أمام المحكمة خلال 3 أيام اعتباراً من صباح غد الثلاثاء”.

وأوضح أن إعلان الأسماء الحالي لا يمنح الحق لأصحابها بالبدء بـ “برامجهم الانتخابية”، وعليهم الانتظار حتى إعلان القائمة النهائية وتحديد إعلان المحكمة موعد بدء الحملات.

يُذكر أن انتخابات الأسد المزعومة قوبلت برفض غربي واسع، إذ أعلنت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عدم اعترافهما بهذه الانتخابات، وتوعدا نظام الأسد بالمحاسبة واستمرار العقوبات.

زر الذهاب إلى الأعلى