مقتل طفل جراء انفجار لغم من مخلفات الحرب في مدينة عفرين شمال حلب

قال الدفاع المدني السوري أن لغما من مخلفات الحرب انفجر وأودى بحياة طفل في مدينة “عفرين”، بريف حلب الشمالي.

وأوضحت مؤسسة “الدفاع المدني السوري” أن طفلاً قتل بانفجار في حي الزيادية على أطراف مدينة عفرين شمالي حلب، فيما وصل فريق تابع لها إلى المكان وتفقده وأمّنه.

اقرأ أيضا: قتلى وجرحى مدنيون جراء انفجار سيارة ملغمة في مدينة الباب شرق حلب(فيديو)

وفي سياق متصل قتل طفل جراء انفجار مجهول السبب في مدينة “الباب” بريف حلب الشرقي، أدى لاستشهاد مدنيين اثنين، وإصابة 5 آخرين بجروح.

وذكر ناشطون إن الشاب “حسام حسين الشاكر”، هو أحد اللذين استشهدا بانفجار مدينة الباب، جراء إصابته بجروح بليغة، وهو من أبناء مدينة “سراقب” بريف إدلب الشرقي.

والجدير بالذكر أن الانفجارين المنفصلين وقعا اليوم السبت يشيران إلى مسؤولية “قسد”، حيث أن قواتها سبق أن نشرت الألغام بشكل مكثف في مدينة عفرين في حين يعتقد أن الانفجار في مدينة “الباب” ناتج عن عبوة ناسفة في مستودع لشحن البضائع قادمة من مدينة منبج بريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة “قسد”.

زر الذهاب إلى الأعلى