fbpx

مغنٍ موالٍ يوقف حفلاً تشبيحياً لـ “الرئيس المنتخب” من أجل هاتفه المحمول

أوقف أحد المغنين الموالينين لنظام الأسد حفلة تشبيحية كان يحييها بعد أن قام أحد الحضور بسلب هاتفه المحمول، ما أثار ردود فعل ساخرة على مواقع التواصل.

وتداولت صفحات موالية للنظام تفاصيل الحادثة التي وقعت في حفلة المغني ثائر العلي، على نطاق واسع.

اقرأ أيضا: لبنان.. الجيش يعلن إحباط عمليات تهريب محروقات ويوقف عدة سوريين

وأوردت صفحة “أخبار اللاذقية” أن هاتف ثائر علي المحمول سقط من المنصة أثناء تأدية الحفل.

وأفادت أنه رغم المناشدات المتكررة للفنان الموالي وتأكيده بأن ذلك يسيء لسمعة طلاب جامعة تشرين، فقد رفض الجمهور إعادة الهاتف.

كما عرض الفنان هدية قيمة لمن يعيد الهاتف موضحاً أن المشكلة بما يحتويه من ملفات تخصه، لا في قيمة الهاتف المادية.

مغنٍ موالٍ يوقف حفلاً تشبيحياً لـ "الرئيس المنتخب" من أجل هاتفه المحمول

وبعد أن يأس الفنان من المحاولة لاستعادة الهاتف، هدد بإيقاف الحفل وتركه، قبل أن ينفذ تهديده ويضع الميكروفون على الأرض، ويطلب من أعضاء فرقته التوقف.

وفي حين تفاجأ بعض المعلقين من السلوك الغريب، لاسيما أن الحفل مخصص لطلبة جامعة تشرين، نفى البعض كون الهاتف عائداً للفنان، ولكنه لشخص طلب المساعدة للعثور على هاتفه حسب قولهم.

وينظم شبيحة الأسد خلال الأيام القليلة الماضية مسيرات وحفلات فنية تمجيداً بانتصار الأسد المزعوم في مسرحية انتخاباته الرئاسية المزورة.

زر الذهاب إلى الأعلى