مطاعم مدعومة من نظام الأسد في اللاذقية تقيم حفلات صاخبة في “عيد الحب”

شهدت عدة مطاعم “مدعومة من نظام الأسد” في محافظة اللاذقية إقامة حفلات صاخبة بمناسبة عيد الحب يوم الأحد الفائت بالرغم من قرار المحافظة بمنع إقامة الحفلات بسب إجراءات مكافحة وباء كورونا.

وقد اشتكى عدد من أصحاب الفعاليات السياحية والعاملين في المجال الفني من منعهم من إقامة حفلات تحت طائلة العقوبة.

وأفاد شاب قضى ليلة عيد الحب في مطعم “ب ش” أن “ حفلة ريم السواس بقيادة طلال الداعور.. كانت نار.. وكان فيها تفاعل كبير من الحضور واستمرت لساعات متأخرة من الليل”.

وعن حفلة الفنان عزيز صادق التي أقيمت في مطعم “ز ش” قال منظم الحفل خلال اتصال هاتفي للسؤال عن الحفل “كانت الحفلة “كومبليه” ولا يوجد موعد أخر قريب لإقامة حفلة أخرى”.

وتحدث شادي قشعور مدير أعمال الفنان محمد العلي عن حفلة مطعم “إيتوال لوشاتو” أنه “تم إلغاء الحفلة بعد قرار محافظة اللاذقية بالرغم من إقبال المواطنين لحضورها”.

من جهته قال عضو المكتب التنفيذي لقطاع السياحة في اللاذقية أيمن أوسطة ” قمت بجولات مسائية ليل الاحد ولم ألاحظ إقامة أي حفلات”.

وأضاف”لم يصلني أي ضبوط تخص مخالفات بتنظيم حفلات أو إعلانات ترويجية”.

وقد صدرَ عن اجتماع المكتب التنفيذي في محافظة اللاذقية مؤخرا قرارا منع إقامة الحفلات ومنع انتشار الإعلانات الترويجية لها تحت طائلة الإغلاق لمدة 15 يوماَ.

زر الذهاب إلى الأعلى