fbpx

مصر.. الإعدام لسوريين قتلا زميلهما طمعاً في شقته

حكمت محكمة جنايات بنها في مصر بالإعدام شنقاً على شابين سوريين، قتلا سورياً آخر، بعد أن سلباه شقته بعقد بيع ابتدائي.

وأفادت المحكمة في حيثيات القرار، بأن المتهمَين بيتا النية وعقدا العزم على التخلص من زميلهما، واستدرجاه معهما بسيارة أحدهما، بحجة توصيله إلى محل إقامته في مدينة العبور.

اقرأ أيضا: تحت حكم الأسد.. سوريا في المراتب الأولى عربياً وعالمياً بارتفاع معدلات الجريمة

وأضافت أن المتهم الأول أجهز على المجني عليه خنقاً حتى الموت بواسطة حبل كان قد قيّده به، وذلك بينما كان المتهم الآخر يقود السيارة، بحسب ما نقلت صحيفة “المصري اليوم”.

وتابعت المحكمة أن المتهمين اغتصبا بصمة المجني عليه عنوةً، وسلباه شقة سكنية بعقدين على بياض، كما استوليا منه على 400 جنيه وهاتفه المحمول، ثم تخلصا من جثته بإلقائها بأرض فضاء على الطريق.

وعُثر على جثة الشاب المقتول ملقاة على قطعة أرض بمدخل مدينة العبور، وبها سحجات متفرقة وآثار احمرار حول الرقبة.

ومن خلال التحقيق، ألقت الشرطة القبض على المتهمَين السوريَين، اللذان اعترفا بالتهم المنسوبة إليهما، ودلا الشرطة على مكان السيارة المستخدمة في ارتكاب الواقعة، وكذلك عقدي بيع الشقة.

زر الذهاب إلى الأعلى