مصدر يصرح بشأن عودة نظام الأسد للجامعة العربية

قال مصدر رفيع المستوى في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، إن نظام الأسد سيعود إلى الجامعة في القمة العربية المقرر عقدها في الجزائر في مارس/ آذار المقبل، مشيراً إلى أن اتصالات الجزائر مع الدول العربية أسفرت عن اتفاق مبدئي على دعوة النظام إلى حضور القمة مقابل خطوات تقوم بها حكومة النظام.

وأضاف: “إعادة النظام إلى جامعة الدول العربية، يمكن أن يستند إلى أن قرار تجميد عضويتها كان “معيباً ويخالف ميثاق الجامعة”، وفق “العربي الجديد”.

اقرأ أيضا: ترحيب كبير بانتخاب الشيخ أسامة الرفاعي مفتياً لسوريا

وأفادت مصادر دبلوماسية مصرية بأن الاتصالات التي تجريها القاهرة مع النظام، مستمرة بعد لقاء وزير الخارجية المصري سامح شكري ووزير خارجية النظام فيصل المقداد في نيويورك، حيث حققت مصر تقدماً في مسألة عودة سوريا إلى الجامعة العربية، خلال مباحثات أجرتها مع دول عربية أخرى لإقناعها، عقب طلب موسكو من القاهرة المساعدة في عودة النظام السوري للجامعة.

وأوضحت المصادر أن القاهرة تعهدت لموسكو والنظام، بالعمل على حل مشكلة العودة للجامعة العربية بأسرع وقت، من خلال التنسيق مع دول أخرى، وطرح بدائل يمكن اعتمادها كحلول وسط قبل العودة بالعضوية الكاملة.

ونبهت إلى أن مصر أكدت عدم قدرتها منفردة على حلحلة المسألة، لارتباطها في الأساس بإشكالية العقوبات الأميركية المفروضة على النظام السوري، إضافة إلى ممانعة عدد من الدول العربية المهمة، والداعمة مالياً وسياسيا للجامعة، طرح موضوع عودة النظام إلى مقعد سوريا في الجامعة.

المصدر: الشرق سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى