مسؤول لدى نظام الأسد يصرح عن نية تخفيض كمية المازوت المخصصة للتدفئة لأهالي ريف دمشق

صرّح مسؤول في حكومة نظام الأسد عن نية حكومته تخفيض كمية مازوت التدفئة المدعوم للأهالي، إلى 40 ليتراً، وتوزيعها بشكل إسعافي في ظل موجة البرد، حسبما ذكر في تصريحات لإذاعة “المدينة” الموالية، أمس الاثنين.

ونقلت الإذاعة عن عضو المكتب التنفيذي لقطاع المحروقات في محافظة ريف دمشق “ميشيل كراز”، أنه تلقى توجيهات بتوزيع 40 ليتراً دون أن يبدؤوا بذلك، كونهم يفتقدون لآلية التوزيع التي سيتبعونها خلال التوزيع.

وأشار “كراز” إلى أنّ التوزيع لم يتجاوز ربع الأهالي في ريف دمشق، حيث تم توزيع مخصصات 150 ألف بطاقة، من أصل 653 ألفاً حتى اليوم، بعضهم لم يحصل على مخصصاته العام الماضي.

الجدير بالذكر أنّ سعر ليتر المازوت المدعم يبلغ 185 ليرة سورية، في حين يضطر الأهالي لشرائه من السوق السوداء بما يزيد عن 1200 ليرة، بسبب بطء التوزيع وعدم التزام محطات الوقود بتوزيع مخصصاتها بشكل نظامي للاستفادة من فارق السعر في السوق السوداء.

زر الذهاب إلى الأعلى