مسؤول رياضي في سوريا يعتمد السحر والشعوذة للقضاء على اللاعبين

أشعل مدير أحد الأندية الرياضية في سوريا، مواقع التواصل، لدى فئة الرياضيين، بعدما تحدثت تقارير عن اعتماده على “الشعوذة والسحر” للقضاء على اللاعبين.

ونشر أحد المرافقين الشخصيين للمدير قصة غريبة، حول قيام الأخير بأعمال سحر وشعوذة، حسبما نقلته وسائل إعلام موالية.

اقرأ أيضا: طفل سوري يقترب من اللعب في صفوف نادي ريال مدريد (صور + فيديو)

وكان الكابتن يرسل المرافق لطباعة صور بعض الشخصيات على ورق ملون حيث كان يأخذها إلى “شيخ” في مزرعة بمنطقة عقربا.

ويقوم الشيخ بدوره بأعمال السحر الأسود والشعوذة عليها ويتمتم كلمات غير مفهومة على أنه يخاطب الجن ثم يقوم بحرق تلك الصور.

وأكد أن هذه العملية تكررت عدة مرات ولصور نفس الأشخاص، لافتاً إلى أن الكابتن كان يؤمن كثيراً بقصص الشعوذة ولكنه كان يؤمن أكثر بكل ما يقوله “الشيخ” إيماناً مطلقاً.

ووصل إيمان المسؤول الرياضي لدى نظام الأسد بالشعوذة لدرجة أنه يستشير المشعوذ في أغلب أمور حياته.

وطالب ناشطون موالون بالتحقيق بالقصة، قائلين: “إذا نظرنا إلى الموضوع بشكل عام فهناك الكثير من الأشخاص يقومون بتلك الأعمال ونتفهم وجود ذلك في مجتمعاتنا ولكن أن يقوم رئيس نادي رياضي بمثل هذه الأعمال فهذا كثير”.

وجاء في دعوات مشابهة: “نرجو التحقق من هذا الموضوع وسنكون سعداء فيما لو جاءت النتائج بعكس ما أورده الحارس الشخصي مكتوباً وممهوراً باسمه وتوقيعه وبصمته”.

زر الذهاب إلى الأعلى