مرفأ اللاذقية يتعرض لحريق طال إحدى السفن التجارية

تعرضت سفينة تجارية في مرفأ اللاذقية على ساحل المتوسط غربي سوريا، لحريق مفاجئ ظهر الثلاثاء.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن قائد فوج الإطفاء في اللاذقية أنه تمت السيطرة على حريق في إحدى السفن التجارية وتسجيل إصابتين.

اقرأ أيضا: ريف حمص.. موالون يشتكون إجرام أحد قادة ميليشيات النظام ويوجهون رسالة إلى بشار الأسد

وذكرت مصادر إعلامية أن انفجاراً مجهولاً، وقع في سفينة تجارية، قبالة مدينة اللاذقية السورية على ساحل البحر المتوسط.

وأعلن نظام الأسد في 9 مايو/أيار الماضي أنه سيطر على حريق تسبب بانفجار ناقلة نفط قرب الساحل السوري.

وأكدت مصادر موالية حينها عدم وقوع أضرار أو إصابات، وأرجعت سانا الحريق إلى عطل فني حدث في أحد محركات ناقلة نفط ترسو قبالة مدينة بانياس.

ونقلت سانا عن الشركة القائمة على الناقلة أن طاقمها تعامل مع الحريق وأخمده على الفور، من دون وقوع أية أضرار.

ووقع انفجار في ناقلة نفط ترسو قبالة ميناء بانياس، ورجحت وكالة سبوتنيك أن يكون الانفجار ناجماً عن عمليات صيانة مستمرة تجري على متنها منذ مدة.

كما تعرضت ناقلة نفط إيرانية ترفع علم بنما، لحريق قبالة ساحل بانياس، وذكرت وزارة النفط السورية أن الناقلة تعرضت لهجوم يعتقد أنه بواسطة طائرة مسيرة، من دون أن تشير إلى الجهة المسؤولة عن العملية. 

زر الذهاب إلى الأعلى