ماسة الجمال تتحدث عن مشهد “هدية زهرت” بباب الحارة.. وهذا هو الشيء الذي كان يزعجها في المدرسة (فيديو)

أطلت الفنانة السورية ” ماسة الجمّال” من خلال لقاء مصور عبر منصة “يلا تريند”، لتتحدث عن بعض التفاصيل الفنية والشخصية.

وعلقت الممثلة ماسة على مشهد “هدية زَهرِت” والذي قدمته في مسلسل باب الحارة، والذي سبب لها إحراج خلال تقديم المشهد.

اقرأ أيضاً: وفيق حبيب يرد على انتقادات حفله مع ليندا بيطار: لا أهتم والناس تبحث عن التريند

وأضافت؛ أنها أثناء تواجدها في الكواليس كانت تحضر لهذا المشهد، وحينها كانت ما تزال صغيرة في السن.

ولم تعرف معنى “زهرتي” حسب قولها، فسألت العاملين معها عن تلك الكلمة، البعض رفض الإجابة، وآخرون أخبروها أنها ستعرف عندما تكبر.

إلا أنها أصرت على أن تعرف الجواب، لتتفاجئ أن المقصود بذلك هو البلوغ، لترفض تقديم المشهد وتدخل في حالة من الخجل والبكاء.

وذكرت؛ أنها تشعر بالانزعاج منها عندما تمشي في الطريق، والناس يشيرون إليها بأصابعهم، قائلين: “اللي زهرت”.

عدا عن وجود تعليقات في منصات السوشيال ميديا حول هذا الموضوع، لكن في نفس الوقت الأمر لا يجعلها تتضايق وذلك عندما يقول الناس :”هذه هدية، ابنة بوران، التي زهرت”، والسبب أن هذا يعني أن الدور محفور في ذاكرتهم وظريف أيضاً.

وتابعت أيضاً أنها لم تستوعب فكرة التمثيل حتى أصبح عمرها ستة عشرة عاماً، وأنها عندما كانت تذهب إلى المدرسة الابتدائية كانت تسمع كلاماً مزعجاً حتى أن الأهالي كانوا يمنعون أولادهم من الاختلاط معها، الأمر الذي جعلها تغير المدارس التي كانت تتلقى تعليمها فيها، ففي كل عام كانت تغير مدرسة.

زر الذهاب إلى الأعلى