لبنان.. خلاف يتطور إلى إطلاق نار بين الأهالي واللاجئين السوريين

أفادت وسائل إعلام لبنانية، بوقوع خلاف بين أهالي بلدة في البقاع الغربي بلبنان، ولاجئين سوريين في مخيم عند أطراف البلدة.

وأشارت إلى أن الخلاف الذي وقع يوم السبت في بلدة خربة قنافار، تطور إلى إطلاق نار باستخدام أسلحة فردية، ما تسبب بسقوط جريح.

اقرأ أيضا: لبنان يرعى صفقة أمنية ليلية بين سوريا وإحدى الدول الأوروبية

وفي التفاصيل، أوضحت المصادر أن خلافاً نشب بين شبان من بلدة خربة قنافار وسوريين في مخيم للنازحين في منطقة دواوير الخوخ عند أطراف البلدة، تطور إلى استخدام الأسلحة الفردية، ما أدى إلى إصابة سوري بجروح.

ونوهت إلى أن فرق الإسعاف اللبنانية فور وصولها، نقلت الجريح إلى مستشفى خربة قنافار، ومن ثم إلى مستشفى فرحات في جب جنين لتلقي العلاج اللازم.

ولفتت إلى أن السلطات اللبنانية سارعت بالتدخل لإيقاف الشجار وإعادة الهدوء إلى البلدة، منوهةً إلى أنها اتخذت إجراءات بحق مطلقي النار، واعتقلت عدداً منهم.وبلغ عدد النازحين السوريين في لبنان، بحسب الإحصائيات الأممية نهاية عام 2020 حوالي 865,531 لاجئاً سورياً.

زر الذهاب إلى الأعلى