لاجئون سوريون يواجهون خطر الترحيل من ليبيا إلى مناطق الأسد

أفادت مصادر إعلامية بأن عددا من اللاجئين السوريين في ليبيا يواجهون خطر الترحيل إلى مناطق سيطرة نظام الأسد.

وأعلن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في طبرق شرقي ليبيا عن اعتقاله 9 لاجئين سوريين كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا عبر السواحل الليبية.

اقرأ أيضا: لاجئون سوريون يوضحون حقيقة التضييق عليهم في ألمانيا من أجل الأوكرانيين

وقال الجهاز في منشور على صفحة “الفيسبوك”: “تم بالتعاون مع قوة دعم وإسناد المديريات إلقاء القبض على 13 مهاجراً غير شرعي 9 مهاجرين من الجنسية السورية و4 مهاجرين من إريتريا”.

وذكر الجهاز أنه تم إرسال المهاحرين الغير شرعيين إلى فرع جهاز مكافحة الهجرة البيضاء في مدينة طبرق بهدف ترحيلهم فيما بعد إلى سوريا.

يشار إلى أن شرق ليبيا يخضع لسيطرة المشير خليفة حفتر المعروف بقربه من روسيا ونظام الأسد.

وأطلق عدد من النشطاء نداءات استغاثة على مواقع التواصل الاجتماعي لإنقاذ السوريين التسعة من خطر ترحيلهم لمناطق سيطرة نظام الأسد، مؤكدين أن ذلك يهدد حياتهم.

يذكر أن نظام الأسد له سجل حافل باعتقال وتعذيب وإعدام الاشخاص الذين يعودون إلى مناطق سيطرته قادمين من مناطق اللجوء.

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى