لاتخاذ موقف حازم.. صحيفة “الشرق الأوسط”: نواب أمريكيون يضغطون على بايدن بشأن درعا

أفادت صحيفة “الشرق الأوسط”، بأن الرئيس الأمريكي “جو بايدن” يتعرض لضغوطات داخلية متزايدة، لاتخاذ موقف حازم من أحداث درعا.

وأشارت الصحيفة إلى إن نواباً أمريكيون يضغطون على جو بايدن لاتخاذ موقف سريع وحاسم يساعد على وقف أحداث درعا.

اقرأ أيضا: تدمر.. سلسلة أنفاق لميليشيا الحرس الثوري الإيراني ومصادر تبين الأهداف (فيديو)

جاء ذلك في تقرير، نشرته صحيفة “الشرق الأوسط”، يوم الأربعاء 4 آب/ أغسطس، وأكدت من خلاله بأن روسيا تحاول إبعاد أي تأثير أمريكي في الملفات السورية المعقدة.

وبحسب التقرير، طالب مشرعين ديمقراطين وجمهورين، إدارة بايدن بإيقاف الجرائم والفظائع التي ترتكب بحق المدنيين في سوريا بشكل عام، وتحميل نظام الأسد وداعميه، مسؤولية ما يجري من فظاعات في درعا بشكل خاص.

بدوره، أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الديمقراطي “بوب مننديز”، على وجوب إيقاف الجرائم المرتكبة بحق المدنيين الأبرياء على الفور، مطالباً بمحاسبة الأسد وداعميه الروسيين والإيرانيين.

ووصف بوب، خلال تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أعمال العنف وحصار المدنيين الأبرياء على مدى شهر كامل في درعا، بـ “الأمر المثير للغضب”، مضيفاً أن ما يجري هو دليل آخر على عدم شرعية نظام الأسد.

من جانبه، أكد النائب الجمهوري “آدم كيزينغر”، على ضرورة التحرك السريع في سوريا، منوهاً إلى ضرورة وقف الفظائع هناك.

وقال: “يجب على نظام الأسد وإيران إيقاف الحصار القاسي والعمليات العسكرية المستمرة ضد نحو 50 ألف من المدنيين الأبرياء في درعا”.

يشار إلى أنّ المشرعين الأمريكيين يسعون إلى دفع الإدارة الأميركية لتطبيق “قانون قيصر” بشكل كامل، من خلال فرض المزيد من العقوبات على نظام الأسد.

كما يجدر بالذكر أنّ جميع الاتفاقات التي أقرتها اللجنة المركزية في درعا باءت بالفشل، بسبب تعطيلها وخرقها من قبل النظام.

زر الذهاب إلى الأعلى