fbpx

كوميرسانت: روسيا ستطرد سكرتيرة السفارة الأمريكية في موسكو

أفادت صحيفة “كوميرسانت” الروسية، بطرد موسكو، السكرتيرة الصحفية للسفارة الأمريكية “ريبيكا روس”.

وأكدت المصادر أن “روس”، كانت من بين موظفي السفارة، الذين أعلنتهم روسيا مؤخراً أشخاصاً غير مرغوب فيهم.

وقالت الصحيفة، إن هذا التدبير، جاء كرد لروسيا على إجراءات أمريكية مماثلة، مشيرة إلى اعتزام موسكو طرد السكرتيرة “روس”.

وعلق مصدر في الخارجية الروسية، على ما أوردته الصحيفة بالقول إن الولايات المتحدة تتصرف بغرابة.

ووفقاً للمصدر، فإن الإجراء الروسي يأتي كرد مماثل، كون السلطات الأمريكية، لاتسمح للسكرتير الصحفي للسفارة الروسية بالتوجه إلى واشنطن.

لذلك تضطر البعثة الدبلوماسية الروسية في الولايات المتحدة، للعمل بدون الشخص الذي عينته موسكو لهذا المنصب.

اقرأ أيضا: الشيكل الإسرائيلي يهبط بفعل صواريخ الفصائل الفلسطينية في غزة

وفرضت الولايات المتحدة، في 15 أبريل/نيسان، عقوبات جديدة ضد روسيا، طالت 32 شخصاً ومؤسسة.

وحظرت العقوبات على المؤسسات المالية الأمريكية، شراء السندات الحكومية الروسية، بعد 14 يونيو.

وكانت واشنطن قد أعلنت، طرد 10 من موظفي السفارة الروسية، فيما أعلنت موسكو عن تدابير مماثلة، بطرد دبلوماسيين أمريكيين، وضرورة مغادرتهم في 21 مايو/أيار الجاري.

كما عرضت، روسيا على السفير “جون سوليفان”، التوجه إلى واشنطن للتشاور.

وحسبما نقلت وكالة نوفوستي عن الصحيفة، فإنّ “ريبيكا روس” ليست أول سكرتيرة صحفية للسفارة الأمريكية، يتم طردها من روسيا.

ففي مارس عام 2018 تم طرد واشنطن 60 دبلوماسياً روسيا، وردت موسكو بالمثل، وكان بين المطرودين الأمريكيين “ماريا أوسلون”، السكرتيرة الصحفية للسفارة الأمريكية.

زر الذهاب إلى الأعلى