“كوكا كولا” تضع رونالدو في “موقف صعب” بعد إزالته لعبواتها (فيديو)

أصدرت شركة “كوكا كولا” الراعي الرسمي لبطولة كأس الأمم الأوروبية، بياناً بخصوص إزالة اللاعب البرتغالي، كريستيانو رونالدو، عبوتين من مشروبها الغازي، في أحد المؤتمرات الصحفية.

ونقلت “ديلي ميل” البريطانية عن المتحدث باسم “كوكا كولا” قوله:”يحق للجميع الحصول على مشروباتهم المفضلة الخاصة بهم”.

اقرأ أيضا: “اشربوا الماء”.. رونالدو يُغضب “كوكاكولا” ويزيح زجاجاتها في مؤتمر صحفي (فيديو)

وتابع: “يتم تقديم الماء للاعبين، جنباً إلى جنب مع مشروبات كوكا كولا الأساسية وكوكا كولا الخالية من السكر، عند وصولهم إلى مؤتمراتنا الصحفية”.

وقام كريستيانو رونالدو بإزالة زجاجتين من مشروبات “كوكاكولا” الغازية من الطاولة أمامه في المؤتمر الصحفي الذي خاضه قبل المباراة ليورو 2020 يوم الاثنين، ليحمل زجاجة ماء ويقول “اشربوا الماء”.

وأثار رونالدو الجدل بحركته، إذ تعتبر شركة “كوكاكولا” الراعي الرسمي للبطولة، ولكن من الواضح أن رونالدو يهتم بأولوياته الصحية أكثر.

وبعد انتشار اللقطات بشكل واسع عبر الإنترنيت، تداول بعض رواد مواقع التواصل إعلاناً قديماً لرونالدو وهو يقدم ترويجاً دعائياً خاص بشركة “كوكا كولا”، وبدأ مستخدمو الإنترنيت بتداول الإعلان.

ويظهر رونالدو بطلاً للإعلان التجاري المنتشر في آسيا، الذي كان جزءً من تسويق العلامة التجارية “كوكا كولا” الراعية لكأس العالم 2006 في ألمانيا.

في الإعلان، تفتح امرأة ثلاجة لتجد علب “كوكا كولا” رُسم عليها أشكال متحركة لرونالدو، وتقوم بتمرير الكرة لبعضها البعض.

وسخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من التناقض في رأي رونالدو حيث كتب أحدهم معلقاً على الفيديو: “ظننت أنه يريدنا أن نشرب الماء؟”.

وقال آخر: “كيف يمكنك أن تكون منافقاً”، وكتب آخر: “من الواضح أن شخصاً ما لا يستطيع تغيير رأيه بشأن مشروب خلال 15 عاماً، هذا وقت قصير جداً”.

وذكرت صحيفة “ذا غارديان” أن رونالدو جنى 12 مليون جنيه إسترليني من إعلانات ترويج المنتجات في عام 2009، ومن ضمنها “كوكاكولا” وآلات تصوير “فوجي” ومشروب للطاقة.

زر الذهاب إلى الأعلى