قتلى وجرحى من قوات النظام بكمين لتنظيم داعش على طريق دير الزور- دمشق

قتل ثلاثة عناصر من قوات نظام الأسد، وأُصيب عشرة آخرون، بكمين لمسلحين من تنظيم “داعش”، على طريق دير الزور- دمشق.

وقالت صفحات موالية، إن حافلة عسكرية تعرضت لإطلاق نار، أمس الأحد، على طريق دير الزور- تدمر في منطقة المالحة- الشولا، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر وجرح عشرة آخرين.

قتلى وجرحى من قوات النظام بكمين لتنظيم داعش على طريق دير الزور- دمشق

وبحسب الصفحات فإن العناصر الذين هاجموا حافلة قوات النظام قدموا من منطقة “التنف” التي تضم قاعدة عسكرية أمريكية، بما يعرف بمنطقة الـ “55”.

وتعرضت قوات النظام سابقاً لعشرات الهجمات في تلك المنطقة دون أن تعلن عنها، إلا أنها بدأت مؤخراً فقط بالإعلان عن حصيلة بعض الهجمات التي تستهدف قواتها بتلك المنطقة، في تغير ملحوظ بالتعامل مع تلك الهجمات إعلامياً.

ويواصل “داعش” نشاطه في البادية السورية وسط البلاد، إذ أعلن التنظيم عن قتل 10 عناصر لقوات النظام في هجمات متفرقة بباديتي حمص وحماة خلال أسبوع.

والشهر الماضي، نفذ مسلحو التنظيم ما لا يقل عن 33 هجوماً ضد قوات النظام والميليشيات المساندة لها، ما أسفر عن مقتل 56 عنصراً من القوات الموالية للنظام، وإصابة ما لا يقل عن 57 آخرين، بمحافظات حماة ودير الزور والرقة وحمص وحلب.

زر الذهاب إلى الأعلى