fbpx

“قتلته زي الفرخة وطلعت روحه بثواني”.. شاب يذبح والده لأنه رفض تزويجه في مصر!

شهدت محافظة الجيزة المصرية جريمة قتل مروعة، راح ضحيتها رجل ستيني “ذبحاً” على يد ابنه الشاب، بسبب خلافهما حول زواج الأخير.

وقالت صحيفة “الوطن” المصرية، إن الابن الثاني للأب المقتول عثر على والده (61 عاماً) غارقاً بدمائه، بعد انتهاء عمله وعودته إلى المنزل، وسارع إلى إبلاغ الشرطة، بعدما فشل في إنعاش والده وتيقّن من وفاته.

وأضافت أن قوات الأمن انتقلت إلى موقع الجريمة، واستمعت إلى أقوال الابن المبلغ، الذي أوضح أن والده مريض بتليف الكبد وهو يقوم على رعايته، وأن له أخاً آخر عاطلاً عن العمل، لم يكن متواجداً في مسرح الجريمة ساعة وصول رجال الأمن.

ومن خلال التحريات الموسعة حول الابن الثاني، وبعد مراجعة الكاميرات المحيطة بالمكان، اتضح للمباحث بأن هذا الابن قد “خرج من المنزل في نفس توقيت وقوع الجريمة، وقد ظهر على ملابسه آثار دماء”، وبتقنين الإجراءات تمّ إلقاء القبض عليه.

اقرأ أيضا : جريمة مروعة تهز مصر.. قتل شقيقه ودفنه حياً من أجل “هاتف محمول”

واعترف الابن الثاني بتفاصيل جريمته، وقال إنه “قتل والده بعدما رفض زواجه، فقام بضرب رأسه بالأرض قبل أن يحضر سكيناً ويذبحه”.

وأضاف الشاب المتهم: “قتلته في دقايق، مفيش ثواني وكانت روحه طلعت، مسكت راسه ضربتها في الأرض، وبعدين دخلت المطبخ أخدت سكين ودبحته، دبحته زي الفراخ”.

وأكمل قائلاً: “قال ليا ارحمني أنا تعبان، قتلته مكنتش حاسس بنفسي، هو السبب مكانش راضي يجوزني”.

ووجهت النيابة العامة للشاب تهمة القتل العمد وحيازة سلاح أبيض دون ترخيص، وأمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

زر الذهاب إلى الأعلى