في أنقرة.. توتر واعتداءات على ممتلكات السوريين بسبب شجار أفضى إلى إصابة تركيين (فيديو)

شهدت العاصمة التركية أنقرة، ليلة الثلاثاء، ساعات من التوتر إثر توارد أنباء عن تعرض شابين تركيين للطعن على يد آخر سوري، ما دفع عشرات الأتراك الغاضبين للتجمهر في الشوارع، واستدعى تدخل أحد المسؤولين المحليين بغرض تهدئتهم.

وقالت صحيفة “هبرلار” المحلية، بحسب ما ترجم المورد، إن الحادثة وقعت خلال ساعات المساء، داخل حديقة عامة تقع بمنطقة “ألتن داغ”، حيث نشب جدال مجهول السبب بين شبان أتراك وآخرين أجانب، سرعان ما تحول إلى شجار، أقدم خلاله المدعو “ي – ا” على طعن التركيين “أميريهان يالشن / 18 عاماً” و”علي غولار”، ثم لاذ بالفرار.

اقرأ أيضا: في بولو التركية.. طرد عائلة عراقية من مبنى سكني لـ “سبب غريب”! عنصرية متعمدة أم حق مكفول؟ (صور + فيديو)

وأضافت أن فرق الإسعاف هرعت إلى موقع الحادثة بناءً على بلاغ شهود العيان، ونقلت المصابَين إلى المستشفى، حيث تشير التقارير إلى تعرض “يالشن” لإصابة بليغة إثر تلقيه طعنة بسكين في صدره.بدورها أطلقت الشرطة تحقيقاً للقبض على المتورطين في الشجار، سرعان ما أفضى إلى اعتقال الأجنبي “ي – ا”.

ولم تأتِ الصحيفة التركية على ذكر جنسية الأجانب المتورطين في الحادثة، إلا أن حسابات للتواصل قالت إنهم سوريون، ما دفع قرابة مئة تركي للتجمع والاعتداء على ممتلكات السوريين ومحلاتهم التجارية في المنطقة، الأمر الذي استدعى تدخل فرق مكافحة الشغب.

من جانب آخر، سارع قائمقام “ألتن داغ”، جومالي أتيللا، بالتوجه إلى المنطقة، وتمكّن من تهدئة الأهالي الغاضبين وإقناعهم بالعودة إلى منازلهم، بحسب المصدر.

يُذكر أن تركيا تشهد تصاعداً ملحوظاً في “خطاب العنصرية” ضد اللاجئين السوريين، خاصةً بعد توجه قلة منهم لقضاء إجازة عيد الأضحى في بلادهم، وتزايد أعداد المهاجرين الأفغان الذين فروا إلى الحدود التركية هرباً من اضطهاد “طالبان”.

زر الذهاب إلى الأعلى