فوضى عارمة في الأسعار بمناطق سيطرة النظام

أكدت جمعية حماية المستهلك بمناطق سيطرة النظام في سوريا، وجود فوضى وعشوائية في أسعار العديد من المواد في الأسواق نتيجة زيادة ساعات تقنين الكهرباء في الأيام الماضية.

واتهم رئيس جمعية حماية المستهلك عبد العزيز معقالي، الثلاثاء، بعض التجار والبائعين باستغلال موضوع زيادة ساعات التقنين، لرفع أسعار العديد من الأنواع بحجة أنهم يستهلكون كميات إضافية من المازوت.

اقرأ أيضا: قوات الأسد تهاجم بلدة لبنانية حدودية وتعتدي على سكانها

وأشار إلى أن القوة الشرائية للأهالي لم تعد متناسبة مع أسعار الأسواق المرتفعة وغير المبررة، وشدد على ضرورة مراقبة الأسواق، ونشر ثقافة الشكوى للحد من موضوع ارتفاع الأسعار بشكل فوضوي من دون أن يكون هناك ضوابط.

وتطرق معقالي إلى ارتفاع الأجور في المشافي الخاصة، والتي وصلت في أحد المشافي إلى 10 ملايين ليرة سورية على ليلة واحدة بعدما تم تركيب قسطرتين وشبكتين للمريض، وفق صحيفة “الوطن” شبه الرسمية.

بدورها، ردت وزارة الكهرباء بحكومة النظام أنها تنظم توزيع الكميات المحدودة من الكهرباء على المحافظات.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى