عودة مصفاة بانياس للعمل بعد وصول “النفط الخام”

عادت مصفاة بانياس للعمل، السبت، بعد توقفها منذ أسابيع بسبب عدم توفر المادة الأولية “الفيول” والتي يتم تأمينها من الخارج.

وقالت وزارة النفط والثروة المعدنية في حكومة الأسد، عبر صفحتها على “فيسبوك”، إن عودة المصفاة جاء بعد “توفر النفط الخام مما يساهم في تعزيز كميات المشتقات الموزعة”.

وظهر مدير مصفاة بانياس، محمود قاسم، في مقطع مصور، أعلن فيه عودة المصفاة إلى العمل “بطاقة إنتاجية ممتازة”، مشيراً إلى أن ذلك “سيساعد في طرح كميات أكبر من المنتجات النفطية، وسوف يلمس السوق هذا الارتياح قريباً”.

اقرأ أيضا : وفاة سائق تكسي أجرة خلال وقوفه في طابور سيارات لتعبئة البنزين في دمشق

وفي سياق متصل نقل موقع “روسيا اليوم” عن مصدر في الشركة السورية لنقل النفط التابعة للنظام، تأكيده وصول ناقلة نفط إيرانية تحمل مليون برميل إلى مصب بانياس على الساحل السوري.

ورفض المصدر التعليق على معلومات تقول إن الناقلة هي واحدة من أربع ناقلات ستصل تباعاً.

يُذكر أن مناطق سيطرة النظام تشهد منذ أسابيع أزمة وقود خانقة أدت إلى شلل شبه كامل لحركة النقل داخل المدن وخارجها.

زر الذهاب إلى الأعلى