عبر توجيه ضربات لروسيا.. صحيفة أمريكية تدعو بايدن للتحرك السريع في سوريا

طالبت صحيفة “واشنطن إكزامينز” الأمريكية، إدارة البلاد للتحرك السريع في سوريا، والرد على التهديدات الروسية.

ودعا كاتب الصحيفة “توم روغان”، الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الاستجابة للتهديد الروسي الأخير للقوات الأمريكية في سوريا عبر توجيه ضربات لمصالح موسكو.

اقرأ أيضا: برلماني سوري يثير السخرية: حكومة الأسد ستعمل وفق شعار “الأمل بالعمل”

ونوه الكاتب إلى أن تغريدة المتحدث العسكري الأمريكي قبل عدة أيام حول سبب بقاء القوات الأميركية في سوريا، أثارت غضب إدارة بوتين.

ولفت إلى أن السفارة الروسية في أمريكا اعتبرت قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 بأنه “مجرد سخافة”، زاعمةً أن واشنطن ليس لديها أي تفويض قانوني للتواجد في سوريا.

وأكد الكاتب على أن التواجد الأمريكي في سوريا يغضب الكرملين بشكل كبير، إلا أن إدارة بوتين ترى أن أن الضغط المتزايد في هذا الوقت قد يدفع بايدن إلى سحب القوات الأمريكية من سوريا.

وأشار الكاتب إلى أن مصلحة فلاديمير بوتين في حدوث هذا الانسحاب قديمة العهد، مضيفاً أن “بوتين يعرف أنه قبل مغادرة أمريكا لسوريا، فإن روسيا ودكتاتورها الدمية بشار الأسد لن يكونا قادرين، على تشكيل مستقبل سوريا السياسي”.

وشدد على أن موسكو لن تستطيع أن تقلّل من وجودها العسكري الضخم والمكلف في سوريا في ظل تواجد القوات الأمريكية هناك.

ونوه إلى أن السبب الرئيس في ذلك هو استخدام الولايات المتحدة لبؤرها العسكرية الأمامية في سوريا لمراقبة طرق التسلّل الإيرانية عبر الحدود السورية – العراقية، مشيراً إلى أن ذلك يثير استياء موسكو، لأن بوتين يريد السيطرة على تلك الحدود بنفسه.

زر الذهاب إلى الأعلى