طالب سوري يتعرض للطعن على أيدي أتراك في حرم مدرسة بولاية بورصة

تعرض طالب سوري لاعتداء جسدي من قبل مجموعة من المواطنين الأتراك داخل حرم مدرسته الإعدادية .

وقال الناشط الإعلامي طه الغازي في منشور على صفحته في “فيسبوك” إن الطالب السوري و هو من طلاب الصف الثامن تعرض في إحدى المدارس الإعدادية في منطقة عثمان غازي بولاية بورصا لاعتداء جسدي من قبل إحدى الأسر .

اقرأ أيضا: طالب سوري يتعرض للضرب المبرح من قبل أقرانه الأتراك بعد انتهاء دوامه في إسطنبول (صور)

ونقل عن والد الطفل قوله:”منذ أسبوع قامت مجموعة من الشبان الأتراك بالإعتداء على ابني و زميله السوري، نشب على إثر ذلك عراك بين الطرفين، يوم أمس و أثناء فترة استراحة الطلاب قامت أسرة تركية(شاب ووالده و والدته) بالتهجم على ابني داخل حرم المدرسة وأمام مرأى الجميع ، المعتدون انهالوا على ابني بالضرب و اللكم المبرح ، بعيد ذلك قامت المرأة بتقييد حركته، ومن ثم أخرج الرجل سكيناً و بدأ بطعن ابني في أماكن متفرقة من جسده”.

وأوضح والد الطفل أن ابنه نجا من الموت رغم طعنه في عدة أماكن مشيرا إلى أنه بقي تحت الرقابة الطبية مدة 12 ساعة.

في السياق ذاته نشر مصطفى سليمان مختار حي “Çiftehavuzlar” الذي جرت فيه الحادثة بياناً أكد فيه غياب حارس للمدرسة منذ بداية العام، وأكد على بعض التوصيات و القرارات بعد لقائه مع مدير شعبة التربية في المنطقة ومدير المدرسة.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى