صحيفة موالية: حكومة نظام الأسد وقعت عقداً مع شركة “كابيتال” الروسية للتنقيب عن النفط في ميناء طرطوس

قالت صحيفة “الثورة” الموالية للنظام أن وزارة النفط والثروة المعدنية التابعة لحكومة نظام الأسد وقعت أمس الثلاثاء، عقداً مع شركة “كابيتال” الروسية، للتنقيب عن النفط في ميناء طرطوس غرب سوريا.

وأفادت الصحيفة إلى إن “العقد هو الثاني من نوعه، وموقعه في البلوك البحري رقم واحد في المنطقة الاقتصادية الخالصة للبلاد في البحر الأبيض المتوسط مقابل ساحل محافظة طرطوس حتى الحدود البحرية الجنوبية السورية اللبنانية بمساحة ٢٢٥٠ كم٢ “.

اقرأ أيضا: روسيا تعلن تعيين مديراً جديداً لإدارة مرفأ طرطوس

وأوضحت الصحيفة أن “الشركة تتمتع بالحق الحصري الممنوح لها من قبل حكومة النظام في التنقيب عن البترول، وتنميته في طرطوس”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “مدة العقد تنقسم إلى فترتين الأولى هي الاستكشاف ومدتها 48 شهراً تبدأ بتوقيع العقد، ويمكن تمديدها لـ 36 شهراً إضافياً، بينما الفترة الثانية فهي مرحلة التنمية ومدتها 25 عاماً قابلة للتمديد لمدة خمس سنوات إضافية”.

ووفي وقت سابق عقدت روسيا والنظام اتفاقاً يقضي بتوسيع مركز الإمداد المادي والتقني التابع للأسطول الحربي الروسي في طرطوس، وتسمح الاتفاقية بتواجد 11 سفينة حربية، بما في ذلك النووية، لمدة 49 عاماً، مع إمكانية التجديد التلقائي لفترات لمدة 25 عاماً.

وتنص الاتفاقية، التي بدأ تطبيقها في 2017، بأن تتولى روسيا حماية مركز الإمداد التابع لأسطولها، في البحر والجو، فيما يتولى نظام الأسد الدفاع عن المركز من البر.

زر الذهاب إلى الأعلى