fbpx

صحيفة: مرض “غامض” يصيب الأطفال السوريين اللاجئين في السويد

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن مرض غريب يصيب أطفال اللاجئين السوريين في دولة السويد.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها أن 169 طفلاً سورياً لاجئاً من الإيزيديين في السويد أصيب بما سمّته بـ “المرض الغامض”، حسبما نقلت “قناة العالم الإيرانية”.

و يتسبب هذا المرض بدخول الأطفال في حالة تشبه الغيبوبة، ووضع سبات عميق من دون أن يعانوا من أي مرض عضوي.

وأوضح التقرير أن المرض الغامض، يبدأ بالإصابة بالقلق وبعدها الدخول في حالة اكتئاب، ومن ثم التوقف عن ممارسة أي نشاط أو لعب مع الأصدقاء.

و يقل بعدها حديث الأطفال المصابين ونطقهم حتى يصل إلى مرحلة الصمت وعدم الكلام، فيما تصل المرحلة الأخيرة إلى عدم القدرة على تناول الطعام وفتح الأعين.

اقرأ أيضا : بسبب “مجزرة الكيماوي”.. شكوى جنائية في السويد ضد بشار الأسد ومسؤولين آخرين في نظامه

ونقلت الصحيفة عن طبيبة الأعصاب السويدية “سوزان أوسوليفانوفقا” قولها إن الأطفال كانوا مستيقظين، وفقاً لقراءات الموجات الدماغية، لكنهم لم يتمكنوا من الاستيقاظ، ويبقوا في غيبوبة لمدة طويلة.

و بعد سلسلة طويلة من الفحوصات النفسية والجسدية، خلصت الطبيبة إلى أن المرض كان نفسياً جسدياً بسبب الإحباط المضاعف مع الكريب، كون المصابين من طالبي اللجوء السوريين الهاربين من الحرب.

واستدلت المصادر في أنه لم يتأثر أي من الأطفال الأفارقة الذين كانوا في وضع مماثل، وهو ما يدل على أن المرض المذكور خاص باللاجئين السوريين وفق الصحيفة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى