صحف هولندية تكشف تفاصيل مثيرة حول جريمة قتل الممثلة السورية “رائفة الرز”

تحدثت وسائل إعلام هولندية أمس الخميس عن تفاصيل مثيرة حول جريمة قتل الممثلة السورية “رائفة الرز”، المعروفة فنيًا باسم رائفة أحمد.

وأفادت صحف هولندية أن الشرطة وجدت شابًا يبلغ من العمر 33 عامًا لحظة عثورها على الفنانة رائفة الرز غائبة عن الوعي وتنزف دمًا داخل شقتها، فاعتقلوه كمشتبه رئيسي بقتلها.

وأشارت صحف هولندية أن الشاب، سيمثل اليوم أمام القاضي بغية البت في مصيره وإصدار حكم بحقه، على خلفية ما ورد ضده في التحقيق الأولي، ولم تبين وسائل الإعلام هوية الشاب أو صلته بـ الراحلة، كما لم تتطرق للحديث عن نجلها الذي من المفترض أن يكون مقيمًا معها.

وأوضحت أن أحد جيران الفنانة السورية القتيلة أبلغ الشرطة عبر الهاتف عن سماعه صراخًا في شقتها، وعندما أقبلت دورية ووجدتها مغميًا عليها، مع بقائها على قيد الحياة.

اقرأ أيضا: في ظروف غامضة… مقتل الفنانة السورية “رائفة الرز” داخل منزلها في هولندا

وعلى الفور استدعوا سيارة إسعاف، فتم إسعافها ما أمكن في الشقة نفسها؛ لأن حالتها كانت حرجة جدًا ويصعب نقلها إلى المستشفى، لكنها لم تقو على الطعنات ففارقت الحياة.

ويذكر أن الحزن خيّم على العديد من الفنّانين السوريين، الذين صدموا بمقتل زميلتهم رائفة الرز في هولندا، وسط ظروف غامضة.

زر الذهاب إلى الأعلى