صحفي إيراني: اتصال ملك الأردن والأسد تم بوساطة عراقية واتصال مرتقب مع السيسي

قال الصحفي الإيراني، عباس أصلاني، إن الاتصال الهاتفي بين الملك الأردني، عبد الله الثاني، ورأس النظام السوري، بشار الأسد، جرى عبر وساطة عراقية.

وفي تغريدة عبر حسابه على “تويتر”، قال الصحفي الإيراني، الذي يعمل باحثاً في مركز “دراسات الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية”، إن الاتصال تم عبر وساطة شخص الرئيس العراقي، برهم صالح.

اقرأ أيضا: المكالمة الأولى منذ عام ٢٠١١ .. ملك الأردن يجري اتصالاً هاتفياً مع بشار الأسد

وأضاف أصلاني أن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، سيتحدث هاتفياً مع الأسد خلال الأيام المقبلة.

والأحد الماضي، أعلن الديوان الملكي الأردني عن تلقي العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، اتصالاً هاتفياً من رئيس النظام بشار الأسد، تناول فيه “العلاقات بين البلدين وسبل تعزيز التعاون بينهما”.

ونشر الديوان الملكي، عبر حسابه على “تويتر”، أن الملك عبد الله أكد خلال الاتصال على “دعم الأردن لجهود الحفاظ على سيادة سوريا واستقرارها ووحدة أراضيها وشعبها”.

يشار إلى أن الأردن يحاول جاهداً إعادة تعويم نظام الأسد عربياً ودولياً، عبر مبادرة حملها العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، إلى البيت الأبيض، وعرضها على الرئيس الأميركي، جو بايدن، تضمنت تقليص عقوبات واشنطن المفروضة على الأسد بما يخدم المصالح الأردنية.

زر الذهاب إلى الأعلى