شركة أجنحة الشام السورية للطيران تعلق رحلاتها الجوية إلى بيلاروسيا

أعلنت شركة أجنحة الشام السورية للطيران، أنها علقت رحلاتها إلى مطار منيسك، على خلفية أزمة المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا.

وقالت الشركة في بيان لها اليوم “نظرا للظروف الحرجة التي تشهدها الحدود البيلاروسية البولندية.. قررت شركة أجنحة الشام للطيران تعليق رحلاتها إلى مطار مينسك اعتبارا من السبت”.

اقرأ أيضا: الخطوط التركية تعتزم منع مواطني عدة دول عربية من رحلاتها إلى بيلاروسيا

وأضافت الشركة “حيث إن أغلبية المسافرين على رحلات أجنحة الشام للطيران إلى مطار منيسك من السوريين، فقد قررت الشركة تعليق رحلاتها اعتبارا من اليوم”.

وأوضحت الشركة أنها اتخذت هذا القرار بسبب صعوبة التمييز بين المسافرين السوريين المتجهين إلى بيلاروسيا كوجهة نهائية والمسافرين المهاجرين.

وتشهد الحدود البولندية – البيلاروسية توتراً بعد توجه آلاف المهاجرين غير القانونيين نحوها، الإثنين الماضي، لمحاولة عبورها في اتجاه بولندا، الأمر الذي عززت معه قوات حرس الحدود البولندية موقفها بنشر آلاف من الجنود الإضافيين، لتقوم بمنع هؤلاء المهاجرين من اجتياز حدودها.

وتسببت أزمة المهاجرين بتوترات بين بيلاروسيا ودول الاتحاد الأوروبي، وخاصة بولندا وليتوانيا، حيث يسعى الاتحاد لفرض عقوبات جديدة على حكومة منيسك، متهماً إياها بشن “هجوم هجين” على دول الاتحاد واستخدام آلاف المهاجرين وطالبي اللجوء الفارين من مناطق الحروب في العالم كسلاح، عبر تشجيعهم على عبور الحدود.

يذكر أن المديرية العامة للطيران المدني في تركيا كانت قد أعلنت أمس الجمعة، حظر سفر مواطني سوريا والعراق واليمن من تركيا إلى بيلاروسيا، حتى إشعار آخر.
وقالت المديرية في تغريدة على حسابها الرسمي في تويتر، إن سبب القرار يعود إلى مشكلة عبور المهاجرين غير الشرعيين من بيلاروسيا إلى دول الاتحاد الأوروبي.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى