سفير نظام الأسد في روسيا: سوريا مثال يحتذى به في العيش المشترك

زعم سفير نظام الأسد في روسيا، رياض حداد، بأن سوريا مثال يحتذى به في الشرق الأوسط بموضوع العيش المشترك.

وقال ​إن سوريا تعتبر جزءاً مهماً من العالم الإسلامي، مشيراً إلى أنها قدوة للجميع بقدرتها على احتواء مختلف المكونات ورفض التطرف والفكر الإقصائي.

اقرأ أيضا: فضيحة لنظام الأسد في السويداء بطلها حزب البعث “رشاوى للحصول على المحروقات”

وادعى أن سوريا أثبتت للجميع بأنها قادرة على احتواء مختلف الطوائف دون أي مشاكل.

جاء ذلك في كلمة، ألقاها حداد خلال الجلسة العامة للقمة الاقتصادية لـ”روسيا” والعالم الإسلامي المنعقدة في “كازان”.

وخلال الكلمة، وجه سفير نظام الأسد، دعوة إلى موسكو ودول العالم الإسلامي من أجل تعزيز التعاون البنّاء وخاصةً على المستوى الاقتصادي.

وزعم حداد بأن وضع سوريا المزري سببه الحرب والعقوبات الغربية والأمريكية على “سوريا”، منوهاً إلى أن بلاده بحاجة إلى تنمية التجارة وإنعاش الاقتصاد الذي تأثرّ بشكل كبير بفعل “الإرهاب” على حد قوله.

وأشاد سفير الأسد بمجموعة “الرؤية الروسية”، التي تجمع روسيا مع دول العالم الإسلامي.

وقال: تعد المجموعة نموذجاً يدعو للتسامح وتعدد الثقافات في مواجهة النموذج الآخر القائم على صراع الحضارات، دون التوجه نحو التطرف الأعمى الذي تغذيه مصالح جيوسياسية لدول تدّعي أنها تدعم الحرية والتسامح”.

زر الذهاب إلى الأعلى