روعة السعدي توضح أسباب انسحابها من مسلسل “حارة القبة”(فيديو)

أعلنت الممثلة السورية روعة السعدي انسحابها من الموسم الثالث من مسلسل “حارة القبة” الذي كانت تؤدي فيه شخصية “جميلة” في الموسمين الأول والثاني.

وأوضحت السعدي في مقابلة مع ” ET بالعربي” أنها انسحبت بسبب خلاف مع الشركة المنتجة، مضيفةً أن “الخلاف عادي ويحصل، وهو أن مشاركتي بالجزأين الأول والثاني من العمل كانت بناءً على وعود على صعيد النص كدور بالجزء الثالث وأيضاً على الصعيد المادي، ولكن لم يُنفذ الاتفاق”.

اقرأ أيضا: “أم العز”.. سلافة معمار تخطف الأضواء بأداء تمثيلي مبهر في حارة القبة

وأشارت إلى “عدم وجود خلاف بينها وبين مخرجة المسلسل رشا شربتجي، وإنما الخلاف مع منتج العمل”، لافتةً إلى أن “آخر اتصال مع الشركة المنتجة كان من طرفها، ولكنهم لم يعاودوا الاتصال بها”.

وقالت “كان من المفترض أن أكون حاضرة بالجزء الثالث من مسلسل حارة القبة وأن تكون مساحة الدور أكبر وكنت أتمنى ذلك، وبصراحة حزنت لمغادرة المشروع، ولكن الدنيا قسمة ونصيب وأنا شخصياً لا أؤدي شخصية أداها أحد قبلي”.

وأضافت “اعتذرت بسبب عدم تنفيذ الاتفاق، وذهب الدور للممثلة تنسيم الباشا بحسب ما علمت من السوشال ميديا”، معتبرةً أن “ما حدث كان ظلم”.
يشار إلى أن روعة السعدي هي ممثلة سورية من أصل فلسطيني وهي ابنة الكاتب السوري هاني السعدي، بدأت مشوارها الفني بسن السابعة في مسلسل (أبو البنات)، وتميزت بدورها في مسلسل (الفصول الأربعة) للمخرج حاتم علي بشخصية (نارا).

اعتزلت العمل الفني عام 2005 بعد مشاركتها في مسلسل (أشواك ناعمة)، ولكنها عادت عن الاعتزال في عام 2013، وذلك بعد مشاركتها في مسلسل (طوق البنات).

“حارة القبة” هو مسلسل تلفزيوني سوري من نوع البيئة الشامية من تأليف أسامة كوكش، وإخراج رشا شربتجي، وبطولة الممثل عباس النوري، وسلافة معمار، ونادين تحسين بك وخالد القيش، والعديد من الممثلين.

زر الذهاب إلى الأعلى