رغم الرفض الواسع.. الصين تلزم القادمين إليها بـ “المسحة الشرجية”

أعلنت السلطات الصينية إلزامية “المسحة الشرجية” للكشف عن فيروس كورونا على جميع الأجانب الوافدين إليها.

وقالت صحيفة “التايمز” البريطانية، إن حكومة الصين بررت قرارها بأن المسحة الشرجية “أكثر دقة” من بقية الطرق المُستخدمة للكشف عن الإصابة بكورونا، “لأن آثار الفيروس تبقى لفترة أطول في عينات البراز عكس الأنف أو الحلق”.

ووفقاً للقرار الجديد، ستنشئ السلطات مراكز فحص في مطارات بكين وشنغهاي لفحص المسافرين القادمين إليها.

وجاء القرار على الرغم من الاعتراضات والرفض الواسع الذي واجهته السلطات الصينية لدى شروعها باستخدام المسحة الشرجية، إذ سبق وأن اتهم دبلوماسي أميركي الحكومة الصينية بإجبار موظفين أميركيين على إجراء المسحة الشرجية للكشف عن عدوى كورونا، في شباط/ فبراير الماضي.

كما طلبت الحكومة اليابانية من الصين التوقف عن إجراء اختبارات المسحة الشرجية لـ “كوفيد-19” على المواطنين اليابانيين لأن الإجراء يسبب “مشاكل نفسية

زر الذهاب إلى الأعلى