رئيس بلدية بولو يتقدم بمقترح رفع رسوم الزواج للأجانب إلى 100 ألف ليرة تركية

أعلن رئيس بلدية ولاية بولو التركية، تانجو أوزجان، عن تقديمه مقترحاً لزيادة رسوم زواج الرعايا الأجانب إلى 100 ألف ليرة تركية، أي ما يعادل 100 ضعف الرسوم الحالية.

وعقد رئيس بلدية بولو تانجو أوزجان، مؤتمراً صحفياً لتقديم معلومات حول إيرادات ميزانية البلدية لعام 2022، صرح فيه عن أنه اتخذ قراراً “مثيراً للجدل” بشأن تعريفة الزواج، إذا ستبلغ رسوم الزواج للأجانب في بولو 100 ألف ليرة تركية.

اقرأ أيضا: بسيف “الساموراي”.. جريمة قتل بحق امرأة في ولاية إسطنبول التركية

وأضاف في شرحه عن تفاصيل قراره الجديد: “إذا كان الزواج الأول لكلا الطرفين، فسيتم تطبيق الرسم الأقل في قائمة الأسعار، وسيكون الزواج الأول لكلا الطرفين رخيصاً، بينما إذا كان هذا الزواج الثاني لأحد الطرفين، فستكون الرسوم 5 آلاف ليرة تركية، وإذا كان أحد الطرفين يتزوج للمرة الثالثة، فسيكون رسم الزواج 50 ألف ليرة تركية. بينما إذا كان أحد الطرفين أو كلاهما من الرعايا الأجانب، فإن رسم الزواج سيكون 100 ألف ليرة تركية”.

ودافع عن اقتراحه أمام مجلس البلدية قائلاً: “لا نريد للأجانب أن يتزوجوا ويستقروا في بولو وينجبوا أطفالاً، نريدهم أن يعودوا إلى بلادهم”.

وأشار أوزجان في شرحه وتبريره للمقترح: “تموت زوجة الرجل، فيقوم هذا الرجل بجلب أجنبية ويتزوجها، والتي تقوم في معظم الحالات بالاحتيال عليه. أو يحدث قلق لدى ذريته، من خروج مشكلات في قانون الميراث” مضيفاً: “نحن نأتي بهذا المقترح حتى لا يتزوج أجنبيان في بولو، حتى لا يستقروا في بولو، حتى لا ينجبوا أطفالًا في بولو، حتى لا يتزوج سوريون أو عراقيون في بولو”.

وكان قد أعلن في الأشهر الماضية أنه سيطبق زيادة 10 أضعاف على فاتورة المياه وضريبة النفايات الصلبة على الرعايا الأجانب القاطنين في الولاية.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى