دمشق.. رجل يطعن أولاد شقيقه والسبب “دجاجة”

طعن رجل أولاد أخيه بسكين الأحد، بعد تسببهم في موت إحدى دجاجاته التي كان يربيها في منزله في مناطق سيطرة نظام الأسد بدمشق.

وقالت منصة “الصحة السورية – MedDose” التابعة لحكومة النظام عبر صفحتها في “فيس بوك” إن “طفلين مصابين بعدة طعنات في أجزاء مختلفة في جسدَيهما وصلا إلى مشفى المجتهد بدمشق”.

اقرأ أيضا: محافظة دمشق ترفع أسعار المأكولات الشعبية وخدمات المطاعم والمقاهي

وأضافت أن “أحد الأطفال يبلغ من العمر 15 عاماً ويعاني من نزيف حاد في البطن بسبب طعنات سكين، وأختـه التي تعرضت لطعنة سكين أيضاً دخلت بساعدها الأيسر وخرجت من الجهة الأُخرى”.

وأشارت المنصة إلى أن الجاني الذي أقدم على طعن الطفلين بسكين هو عمُّهم، وأن الدافع وراء طعنِه لهما كان تسببهما بقتل إحدى دجاجاته التي يُربّيها في منزله”.

وسبق أن رمى رجل في بلدة عين الجاش بريف طرطوس أمس الأحد، قنبلة يدوية على زوجته وأولاده إثر خلاف عائلي، ما أدى إلى وقوع إصابات بأبنائه.

يذكر أن صحيفة “البعث” التابعة للنظام، تناولت في تقرير سابق، انتشار السلاح العشوائي في مناطق سيطرة النظام وتهديده المناطق السكنية، وطالبت بتشديد العقوبات و”تنظيم رخص” منح السلاح.

يأتي ذلك بعد تسجيل سقوط العديد من الضحايا في مناطق مختلفة خاضعة لسيطرة النظام، من جراء استخدام “3 قنابل يدوية في أماكن عامة خلال عشرة أيام فقط” بحسب الصحيفة.

وتعاني مناطق سيطرة نظام الأسد من انتشار الجرائم وعصابات السرقة المنظمة وتجارة المخدرات في شوارعها، وسط حالة من الفلتان الأمني رغم وجود عشرات الأجهزة الأمنية في ظل اكتظاظ سكاني كبير للنازحين من المناطق المدمرة، كما تعاني من انتشار السلاح بين المدنيين.

المصدر: تلفزيون سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى