دمشق .. توجيه إنذار لمديرة مدرسة بسبب ترديد الطلاب أغنية “لفلّي حشيش” (فيديو)

قررت وزارة التربية في حكومة الأسد توجيه عقوبة الإنذار لمديرة مدرسة ومعلمة في دمشق، “بسبب الإهمال وعدم المتابعة”، وذلك بعد تداول مقطع مصور يظهر تشغيل أغنية “لفلّي حشيش” داخل مدرسة سعد بن عبادة.

وقالت الوزارة الخميس إن “وزير التربية” درام طباع زار مدرسة سعد بن عبادة بدمشق، وبعد الاطلاع على واقعها، تبين أن الطلاب في أثناء الفرصة رددوا أغنية، سمعوها خلال ركوبهم حافلة النقل التي تقوم بإيصالهم إلى المدرسة.

اقرأ أيضا: جريمة مروعة تهز دمشق وريفها والمجرم خال الضحية

لكن على عكس تصريحات الوزير، فقد وثق الفيديو المنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، بث الأغنية عبر الإذاعة المدرسية مرفقاً بأصوات الطلاب التي صدحت بشكل موحّد مع الأغنية.

وأضافت الوزارة أن ترديد الطلاب أغنية هابطة فيها ألفاظ غير أخلاقية تناقض القيم الاجتماعية والوطنية والتربوية في أثناء الدوام المدرسي، يعد من ضمن ما يعرف تربوياً بالمنهاج الخفي الذي يتعلمه الطالب خارج حدود المدرسة وفي وسائل الإعلام.

وأشارت الوزارة إلى أنها خاطبت “وزارة الداخلية لمتابعة ومراقبة وسائل النقل التي تقل الأطفال وتنبيههم لعدم وضع أغاني هابطة كونها تشكل جزءاً من المنهاج الخفي الذي يؤثر بشكل سلبي على تشكيل منظومة القيم الوطنية والاجتماعية للأطفال”.

وأثار المقطع المصوّر حالة من الاستغراب والاستنكار بين السوريين، معتبرين أن العملية التعليمية داخل مناطق النظام في خطر.

وتشهد العملية التربوية في مناطق سيطرة النظام تدهوراً كبيراً في جميع مراحلها، سواء من ناحية المناهج، وتوفير متطلباتها، أو من ناحية ارتفاع معدلات التسرب من المدارس، بسبب انعدام الأمن والفقر، في ظل انهيار الليرة السورية وتدهور الأوضاع المعيشية.

المصدر: تلفزيون سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى