درعا.. احتجاجات شعبية رافضة للانتخابات الرئاسية في سوريا

شهدت محافظة درعا جنوبي سوريا، الثلاثاء، احتجاجات ضد الانتخابات الرئاسية التي سيجريها النظام الأربعاء في مناطق سيطرتها.

وتزامنت الاحتجاجات مع دعوات لناشطين من أبناء المحافظة للإضراب عن العمل الأربعاء للتعبير عن رفض الانتخابات على اعتبارا أنها “انتخابات صورية”.

اقرأ أيضا: مصر.. طفلة تحرق والدها حياً بعد تعديه عليها جنسياً!

وأفادت مصادر محلية أن مدينة درعا وبلدة طفس شهدت مظاهرات ضد الانتخابات رفعت خلالها أعلام الثورة السورية، ودعت إلى مقاطعتها، منددة برئيس النظام، بشار الأسد، حيث وصفته بالقاتل.

ولفتت المصادر أن الناشطين دعوا إلى توسيع نطاق المظاهرات والإضراب اليوم لتشمل كافة المحافظات حيث من المتوقع أن تشهد المظاهرات إقبالا كبيراً.
وتشهد درعا توترا بين النظام والمعارضين السابقين، وذلك منذ التوصل إلى اتفاق تهدئة في المحافظة برعاية روسية، حيث سقط قتلى وجرحى من الجانبين ومن المدنيين في اشتباكات اندلعت بين الطرفين.

ونص اتفاق التهدئة الذي عقدته روسيا مع فصائل المعارضة في درعا وريفها، في يوليو/ تموز 2018، على سحب الأسلحة الثقيلة وإبقاء الأسلحة المتوسطة والخفيفة في يد فصائل المعارضة، ومنحت سيطرة اسمية فقط للنظام على معظم المناطق التي كانت خاضعة للمعارضة.

المصدر: الأناضول

زر الذهاب إلى الأعلى