خرق جديد … المقاتلات الحربية الروسية تقصف الأطراف الغربية لمدينة إدلب

قال الإعلام الروسي أن المقاتلات الحربية الروسية عاودت نشاطها في أجواء إدلب عبر 3 غارات ليلية.

وقد شنت المقاتلات الحربية الروسية غارتين جويتين على الأطراف الغربية لمدينة إدلب في إشارة لاستمرارا لخرق اتفاق وقف إطلاق النار.

ونوه ناشطون إن القصف تسبب بحدوث أضرار مادية فقط، دون تسجيل أي إصابات.

وقبل أيام شنت مقاتلات العدو الروسي غارات جوية على منطقة الشيخ بحر غربي مدينة إدلب، وأطراف بلدة أرمناز وقرب قرية قورقانيا بريف إدلب الشمالي مما أدى لسقوط جريحين في قورقانيا.

والجدير بالذكر أنه تتعرض قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي بشكل يومي لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد وقد خلف قتلى وجرحى في صفوف المدنيين فضلا عن حدوث أضرار مادية في منازل وممتلكات المدنيين.

زر الذهاب إلى الأعلى